مقدمه للتسويق عبر الانترنت مفهوم المشاركه والقنوات التسويقيه عبر الانترنت.

مفهوم المشاركه

المشاركه

index

يوم بعد يوم،تترسخ فكرة المجتمع الجديد الذى نشأ نتيجة ظهور الإنترنت ، ذلك المجتمع الذى يتواصل أفراده فيما بينهم عن طريق الخدمات التى توفرها الشبكه العالمية ، بدءاً من البريد الالكترونى ( e-mail )، مروراً بالمحادثة (chatting)وصولا إلى ما يسمى ساحات الحوار (discussion boards)التى يتم فيها تبادل الآراء والأفكار حول الموضوعات المختلفة ، وهو ما يعرف بالمشاركه (sharing).

وأهم ما يميز عملية المشاركه هذه ، هو إلغاء الحواجز العرقية ، والحدود الجغرافية .فالمصرى ، والغربى ، والخليجى ، كلهم تظلهم مظلة ساحه الحوار التى يلتقون فيها ،(nick name)إمعاناً فى زيادة مساحة الحرية ، والجرأة ، والصراحه ، وهو ما يعتبره الكثيرون أحد مميزات مجتمع الانترنت ، ةإلا أننى أرى أنه واحداً من أهم مساوئه ، لاستغلال الكثيرون منهم هذا الاسم المستعار بهدف الانحطاط بمستوى الحوار وتوزيع السباب ، والشتائم ، وسرد معلومات عارية تماما عن الصحة ، الأمر الذى جعل المعلومات المنشورة على الانترنت تفقد الكثير من مصداقيتها ، وأتذكر فى هذا الصدد مقولة (سيرجى برين ) صحاب شركهgoogle حين سئل عن أمنتياته المستقبيلية لشبكة الانترنت ، فضحك قائلاً :" أكبر أمنياتى أن يكون هناك جهازاً لكشف كذب المعلومات المنشورة على الإنترنت ".

وحتى تتحقق أمنية ( سيرجى برين ) ليس أمامنا إلا التعامل مع الواقع الحالى ، والاندماج فى هذا المجتمع الجديد – بكل ما يحتويه من عيوب – حتى لا نفاجا ذات يوم بأننا قد ازددانا جهلاً فوق جهلنا ، وعزلةً فوق عزلتنا . وسبيلنا إلى ذلك هو التعرف عن قرب على الأنظمة المختلفة التى يتم من خلالها تبادل الآراء :لنستزيد من صحيحها ، ونصحح أخطاءها ، وهو ما دفعنى إلى إعداد هذا الكتاب – الذى يتطرق ( بشىء من التفصيل ) إلى مفهوم المشاركه عبر الانترنت – لنتعرف على كيفية الاندماج فى هذا المجتمع الجديد الذى يطلق عليها اسم الجيل الثانى من الإنترنت ( 2 web ).

الجيل الثانى من الإنترنت (web 2)

إذا بحثت عن تعريف مثالى للمصطلح 2web لن تجد تعريفاً واحداً دقيقاً . فجميع التعريفات تدور حول المعنى ولا تصل إليه مطلقاً : على أيه حال فإن الجيل الثانى من الإنترنت (web 2 ) هو مجموعة من الواقع أو التطبيقات تحمل عدداً من الخصائص تميزها عن مواقع وتطبيقات الجيل الأول للاإنترنت ( web 1 ) وهذه الخصائص يمكن تلخيصها فيما يلى :

1- السماح للمستخدمين بالاعتماد على برنامج التصفح فقط للحصول على المزايا التى يوفرها الموقع دون الحاجه إلى استخدام برامج إضافية ، لذلك فإن هؤلاء المستخدمين يستطيعون امتلاك قاعدة بياناتهم الخاصه على الموقع بالاضافة إلى القدرة على التحكم بها من أى جهاز بالعالم مهما اختلف نوع نظام التشغيل .

2- السماح للمستخدمين ليعبروا عن أنفسهم واهتماماتهم وثقافتهم .

3- تزويد المستخدمين بأنظمة تفاعلية تسمح بمشاركتهم فى تفاعل اجتماعى .

4- السماح للمستخدمين بتعديل البيانات الموجودة بالموقع أو الإضافة إليها .

وفى هذا الكتاب سوف نتعرف على كيفية استخدام التطبيقات المختلفة والمواقع التى يوفرها هذا الجيل من مواقع الإنترنت .

الجيل الثالث من الإنترنت ( web 3)

حتى الآن لم يشق الستار عن مواقع وتطبيقات هذا الجيل من الإنترنت بشكل رسمى إلا إننى أؤكد لك إنه الثورة القادمة للإنترنت ، فوفقاً للتقنيات التى ستسخدم لمواقع هذا الجيل : فسوف تصبح المعلومات المتاحة بالمواقع قابلة للمعالجة والتعديل والتصحيح من قبل الحاسبات نفسها بدلاً من كونها بشرية التعديل فى الجيل الحالى من المواقع ، فيمكنك على سبيل المثال أن تطلب من الكمبيوتر أن يحجز لك موعداً مع طبيب أسنان لا يبعد عنك أكثر من خمسة كيلو مترات ، كما أن هذا الجيل من المواقع سوف يزود بتقنيات فائقة لمعالجات ملفات الوسائط المتعددة ، فيمكنك على سبيل المثال إدخال صورتك إلى أحد محركات البحث ، ليعطى لك صورة وبيانات الأشخاص الذين يشبهونك ،كما أن هذا الجيل من المواقع سوف يعتمد بشكل رئيسى على الرسوم ثلاثية الاأبعاد(3d )، ولعل أشهر المواقع التى تعتمد على هذه التقنية الآن هو موقع اللعبة الشهيرة التى تسمى الحياة الآخرة ( www.secondlife.com ).. على أية حال أعدك إن شاء الله بتقديم كتاب مخصص عن الجيل الثالث من الإنترنت حينما تستقر الأمور ويتم فتح هذه المواقع بشكل رسمى .

أما الآن فدعنا نتعرف باحتراف – من خلال هذا الكتاب – على مواقع وتطبيقات الجيل الثانى من الإنترنت ( web 2 ).

ففى الفصل الأول .. سوف نتعرف على كيفية المشاركة بالآراء عن طريق الاشتراك بالمنتديات والمشاركه بفاعلية فى الموسوعات الحرة ( مواقع ويكى )، وكذلك إنشاء المدونات ، والاشتراك فى المجموعات البريديه .

ففى الفصل الثانى .. سوف نتعرف على كيفية الانضمام والمشاركه فى مواقع الإنترنت الاجتماعية ، مثل : facepook وtwitter .

أما فى الفصل الثالث .. فسوف نتطرق إلى نوع آخر من انواع المشاركه ، وهو مشاركة الملفات ( file sharing ) ، ذلك المفهوم القديم قدم الإنترنت نفسها ، إلا إن صعوبة تنفيذه ، وعدم جدواه فى الحصول على الملفات المطلوبه : جعلت المستخدمين يعزفون عنه ، خاصة وأن هذه العملية كانت تستغرق وقتاً كبيراً ، سواء فى البحث عن الملفات ، أو فى تحميلها بعد العثور عليها فى ظل طرق الاتصال البطيئة والمكلفة التى كانت تستخدم مع بداية ظهور الانترنت ، حيث كانت تكلفة الاتصال تحسب وفقاً لعدد الساعات التى تقضيها متصلاص بالإنترنت .

ولكن مع ظهور خدمة ( dsl ) التى جعلت الاتصال بالإنترنت سريعاً ودائماً . وبتكلفة ثابته مهما كانت مدة الاتصال – ومع ظهور الجيل الثانى من مواقع الإنترنت طفى إلى السطح مفهوم مشاركه الملفات مرة أخرى فى ثوب جديد ، وظهرت العديد من التقنيات والمواقع التى تقدم خدمة مشاركة الملفات هذه ، فكل مستخدم للإنترنت يمكنه رفع ( upload) ما لديه من ملفات سواء أكانت برامج ، أم أفلام ، أم أغان ، أم صور نادرة ، ليتمكن المستخدمين الآخرين من تحميلها ( download ) ، مهما كان حجم هذه الملفات ، دون أيه اعتبارات لتكلفة الاتصال ، أو المدة التى قد يستغرقها تحميل الملف . ويحصل المستخدم – الذى عرض ما يملكه من ملفات – نظير ذلك على مجموعه أخرى من الملفات الموجودة بأجهزة المستخدمين الذى طلبوا تحميل ملفاته .

فهيأ بنا نتعرف من خلال هذا الكتاب على كيفية تفعيل مفهوم المشاركه عبر الغنترنت من خلال مواقع الجيل الثانى ( web 2 )

Possibly Related Posts:


كتب في نفس المجال او من نفس الفئة

About farahat 1475 Articles
الــبــاجور - المـنـوفـيـة - جمهورية مصر العربية 0106331333 مهندس /احمد فرحات درس هندسه و علوم النظم و الحاسبات و له خيرة 18 عام في المجالات الهندسية المتعلقه بالنظم الهندسية كافة سواء كانت نظم لها علاقة بالعتاد (كهربيه - الكترونية - ميكانيكية) او نظم لها علاقة بالبرمجيات و قد حصل علي دبلومة مابعد التخرج في هندسه و علم الحاسب

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*