آلية تحميل القرص The Disc-Loading Mechanism

آلية تحميل القرص The Disc-Loading Mechanism:

 

sgg

 

كان هناك فى الماضي تصميم آخر غير المتاح حالياً لآلية تحميل القرص. الآن التصميم الوحيد المتاح بالأسواق هو آلية تحميل القرص ذات الصنية Tray تعمل هذه الصنية مثل الدرج حيث يمكن سحبها إلى خارج المشغل أو إرجاعها إلى داخل المشغل وذلك بالضغط على أحد أزرار المشغل. فبعد الضغط ع الزر تنسحب الصنية وهي فى وضع أفقي إلى خارج المشغل ثم يتم وضع القرص فى المكان المخصص له على الصنية بحيث وجه عنوان القرص يكون لأعلى، ثم بالضغط على هذا الزر مرة أخرى تعود الصنية آخذه معها القرص إلى داخل المشغل.

وصلات مشغل الـ " CD-ROM Drive Connectors" CD-ROM

تستخدم معظم مسغلات الـ CD-ROM أما ربط الـ IDE أو ربط الـ SCSI للاتصال بالكمبيوتر. ودائما ما تكون مشغلات الـ IDE أجهزة داخلية، بينما مشغلات الـ SCSI يمكن أن تكون أجهزة داخلية أو أجهزة خارجية. هناك أيضا بعض المشغلات الخارجية التي تستخدم كارتة ربط ( المتبع فى أجهزة الكمبيوتر المحمولة )، وهناك مشغلات أخرى تستخدم ربط الـ (Universal Serial Bus ) USB. فى العادة تكون مشغلات الـ USB ثابتة فى وصلاتها. إذا نظرت للواجهة الخلفية للمشغل ستجد وصلة التغذية القياسية وهي تشتمل على أربعة أطراف توصيل، يتم تغذية هذه الأطراف بكابل التغذية القادم من وحدة تغذية القدرة Power Supply الخاص بالكمبيوتر. بجوار وصلة التغذية ستجد وصلة أخرى مكونة من 40-Pin بالنسبة لمشغل الـ IDE و 50-Pin بالنسبة لمشغل الـ SCSI، عن طريق هذه الوصلة يتم توصيل المشغل بدائرة الربط الموجودة على اللوحة الأم أو كارتـه منفصلة. بجوار هذه الوصلة ستجد وصلة أخرى خاصة بجانبر توصيف المشغل، بوضع الجنابر بهذه الوصلة عند وضع معين يمكن توصيف المشغل على انه Master أو Slave. فى حالة النظام القياسي للكمبيوتر الذي به قناتينIDE، فانه يجب توصيف المشغل الموصل بالقناه الثانية على انه Master وفى هذه الحالة تخصص القناة الأولى لمشغل الأقراص الصلبة. توجد وصلة أخرى بمشغل الـ CD-ROM وهي خاصة بالصوت وتحتوى هذه الوصلة أما على ثلاث أطراف أو أربعة أطراف. توصل هذه الواصلة بكارتة موائمة الصوت المركبة بأحد مجارى التوسعة على اللوحة الأم. هذه التوصيلة تمكنك من تشغيل الـ CD الصوتية لسماع الأغاني أو أي مادة صوتية. عندما يقوم المشغل الـCD-ROM بتشغيل قرص الـ CD صوتي فانه يعمل بسرعة واحدة ثابتة بأسلوب الـ CLV، بالضبط كأنه مشغل CD صوتي. معظم المشغلات تحتوي على وصلات أخرى إضافية، فمثلا وصله لتوصيلة سماعة أذن أو سماعات خارجية وذلك للسماع المباشر دو استخدم النظام الصوت بالكمبيوتر، أضف على ذلك وجود مفتاح ضبط حجم الصوت بالمشغل. وهنا أزرار تحكم تشغيل مباشر مثل زر التشغيل Play وزر الإيقاف Stop.

مواصفات مشغل " CD-ROM Drive Specifications" CD-ROM

كما سبق واشرنا إلى أهمية سرعة مشغل الـ CD-ROM، لذا فان سرعة المشغل هي أحد المواصفات لتقييم أدائه. فمثلا نستطيع القول أن المشغل 48x أفضل من المشغل 24x وهكذا. ومع ذلك فان هذه الأرقام يمكن أن تكون خادعة لعدة أسباب. لنأخذ مثالا للتشغيل بأسلوب الـCAV ، فان التشغيل بالـ CAV قد يؤثر ع الأداء، لذا فمن المهم جدا أن نفهم أن زيادة السرعة عند إدارة محرك الدوران للقرص لا تزيد من الأداء العام للمشغل. لنضرب مثالا، فان المشغل 24x نظريا له معدل نقل بيانات تزيد عن 24 ضعفا عن معدل نقل البيانات بالمشغل تزيد عن 24 ضعفا عن معدل نقل البيانات بالمشغل الأحادي السرعة. لماذا قلنا نظريا، لأن السرعة الفعلية تعتمد على عدة عوامل، من ضمنها سرعة االرابط Interface الذي يوصل المشغل بالكمبيوتر وايضا طريقة تخزين البيانات ع القرص. فمثلا زمن الوصول للمشغل هو العامل الأكبر لتحديد السرعة الكلية للمشغل. يبين زمن الوصول Access Time طول الفترة الزمنية بين لحظة البداية لعملية قراءة عشوائية ولحظة أن يبدأ المشغل فعلا فى قراءة البيانات. ويتوقف زمن الوصول فى المشغل على ثلاث عوامل هي:

1- زمن تغير السرعةSpeed Change Time: هو الزمن اللازم لتغير السرعة إلى القيمة المناسبة لقرءاة البيانات المطلوبة.

2- زمن البحث Seek Time: هو الزمن اللازم ليتحرك مشغل الرأس Head Actuator إلى الموضع المناسب على القرص.

3- زمن الكمون Latency: هو الزمن اللازم ليدور القرص حتى الوصول إلى نقطة بداية البيانات المطلوب قراءتها.

أن زيادة سرعة دوران محرك الدوران للمشغل تقلل من زمن الوصول ولكن ليس بنفس التناسب. فمثلا زمن الوصول للمشغل 12x ليس واحد على اثنا عشر من زمن الوصول للمشغل أحادي السرعة، لأن الثلاث عوامل التي تحدد زمن الوصول لا تعتمد جميعها على السرعة التي يدور بها القرص. فالسرعة الأعلى لمحرك الدوران تقلل زمن الكمون على سبيل المثال، ولكن ليس لها تأثير مباشر على زمن البحث.

ان مقدار زمن الوصول يعتمد أيضا على الطريقة التي يتم بها تخزين البيانات على القرص وكذلك طريقة قراءة البيانات من القرص. والسؤال هو ما هي السرعة المناسبة التي نحتاجها فعلا من مشغل الـ CD-ROM، والتي تعتمد لحد بعيد على التطبيقات التي نستخدمها. فإذا كنا بشكل أساسي نستخدم مشغل الـ CD-ROM لتركيب البرامج Install Software على الـ Hard-Disk، مثل برامج نظم تشغيل التحكم Drives فىنحن لسنا بحاجة للسرعة العالية جدا. بالتأكيد طبعا سنجد أن المشغل 48x سيقوم بتركيب أحد التطبيقات بسرعة أكبر من سرعة المشغل القديم أحادي السرعة ولكن ليس بسرعة 48 ضعفاً. لكننا سنجد أن الاختلاف لن يتعدى بضع دقائق قليلة وهذا لن يمثل أهمية كبيرة بالنسبة لمستخدم الكمبيوتر.

المهم بالنسبة للمستخدم هو أن تكون عملية تشغيل التطبيقات من على مشغل الـ CD-ROM هي التي يجب أن تكون سريعة، فى هذه الحالة سيكون زمن الوصول للمشغل لـه أهمية قصوى، لأن المشغل سيقون بعمليات بحث عشوائية. تحصد تطبيقات الوسائط المتعددة Multimedia الفائدة العظيمة من معدل نقل البيانات الأسرع، لكن ليس بنفس القدر من زمن الوصول الأسرع. وفى النهاية سنجد أن برامج الألعاب Games خصوصا الحديثة تحتاج من مشغل الـ CD-ROM العنصرين زمن وصول صغير جدا ومعدل نقل بيانات عالى.

Possibly Related Posts:


كتب في نفس المجال او من نفس الفئة

About farahat 1475 Articles
الــبــاجور - المـنـوفـيـة - جمهورية مصر العربية 0106331333 مهندس /احمد فرحات درس هندسه و علوم النظم و الحاسبات و له خيرة 18 عام في المجالات الهندسية المتعلقه بالنظم الهندسية كافة سواء كانت نظم لها علاقة بالعتاد (كهربيه - الكترونية - ميكانيكية) او نظم لها علاقة بالبرمجيات و قد حصل علي دبلومة مابعد التخرج في هندسه و علم الحاسب

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*